نجوت من الموت باعجوبة / للشاعر العروبي لطفي الياسيني

17

نجوت من الموت باعجوبة / للشاعر العروبي لطفي الياسيني
……………………………………………………………..
– بينما كنت ذاهبا الى المشفى لغسل الكلى بالامس اعترضني
جندي صهيوني بسيارته لانني ملتحي ونجوت من الموت باعجوبة-
شكرا… لرب العالمين
عون الغلابا المقعدين
هو خير خير الحافظين
لولاه ….. كنا ميتين
بالامس ادركني المنون
من حادث من غاصبين
فاعاد لي عمري الثمين
من بعد حادثة اللعين
قد ظن بالفعل المشين
يقضي على لطفي الحزين
اني كتبت……. وصيتي
ونقشتها من فوق طين
باق هنا…. في موطني
رغم اليهود الملحدين
القدس عاصمتي ولن
احني لغاصبها.. الجبين
ساظل….. رغم اعاقتي
متواصلا.. في كل حين
من اجل نصرة شعبنا
ثم الضياع النازحين
ساعود في كفني لها
مستشهدا فوق العرين
………………………..
للشاعر العروبي لطفي الياسيني

شاركنا رأيك

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.